فضائية الطريق

السبت, 12 أغسطس 2017 15:01

شباب فيومي يتوجه للأنبا بيشوى لإقناع الأنبا إبرام العودة لايبارشيته

كتبه 
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

توجه امس عدد من الشباب الاقباط بمحافظة الفيوم الى دير الانبا بيشوى بوادى النطرون ، فى محاولة منهم لمقابلة نيافة الانبا ابرام اسقف الفيوم ، وذلك لمحاولة اقناعه بالعدول عن قرار بترك ايبارشية الفيوم والتفرغ للصلاة فى دير الانبا بيشوى الذى ترهبن فيه . ولكن لم يتمكن الشباب الذين نظموا رحلة للدير من مقابلة الاسقف ، والذى بدوره ارسل برسالة لكهنة الفيوم باعتذره عن استقبال او مقابلة احد بشأن قراره الذى اتخذه برغبته فى الصلاة وترك الايبارشية لمساعديه وللانبا اسحق الاسقف العام . وكان القس بولس حليم المتحدث باسم الكنيسة اصدر بيان لكشف أسباب ترك أنبا إبرام أسقف الفيوم لايبارشيته واعتكافه بالدير .وقال نود أن نوضح ما يلي: تقدم نيافته بخطاب موجه إلى قداسة البابا تواضروس الثاني حرره بخط يده وبتوقيعه،  يوم السبت 15 يوليو 2017،  طلب فيه السماح له بخلوة  مفتوحة يقضيها بقلايته في دير القديس الأنبا بيشوي بوادي النطرون ، كما أفصح خلاله عن رغبته الشديدة في الاعتكاف والوحدة الرهبانية بعد أن خدم إيبارشية الفيوم أكثر من 32 سنة. وعلى إثر ذلك عقد قداسة البابا ثلاثة اجتماعات لبحث هذا الموضوع. كان أولاها مع نيافة الأنبا صرابامون أسقف ورئيس دير القديس الأنبا بيشوي بوادي النطرون. ثم مع وكيل مطرانية الفيوم والأب الراهب المسئول عن دير القديس الأنبا أبرام بالفيوم والمدير المالي لمطرانية الفيوم والأخت المكرسة المشرفة علي الخدمات بالدير وذلك بحضور أربعة من الآباء الأساقفة من بينهم نيافة الأنبا رافائيل سكرتير المجمع المقدس. ثم جاء الاجتماع الثالث لقداسة البابا مع نيافة الأنبا أبرام لمناقشة طلبه، أعرب خلاله قداسة البابا عن محبته ومحبة أعضاء المجمع المقدس لشخص نيافته.  وفي نهاية اللقاء أصر نيافته على رغبته في الاعتكاف كما ذكر أن هناك أيضا بعض الأسباب الصحية التي تؤثر على قدرته على العمل الرعوي. سبق هذا سعي من عدد من الآباء الأجلاء أعضاء المجمع المقدس لمقابلة نيافته بالدير إلا أنه اعتذر عن استقبال أيٍ منهم. وبناء على كل ما سبق قرر قداسة البابا إحالة طلبه إلى اللجنة المجمعية لشئون الإيبارشيات لدراسته .

إقرأ 97 مرات

وسائط

شارك اليوم فى عمل الله و امتداد ملكوته